رياضة

زى النهارده.. الأهلي يتوج بكأس مصر للمرة السابعة فى تاريخه


فاز الاهلى على السكة الحديد بثلاثة أهداف مقابل هدفين، ليتوج بطلا لكأس مصر فى مثل هذا اليوم 11 يونيو 1937.


انتهى الشوط الأول بتقدم المارد الأحمر بهدفين دون رد سجلهما حسين حمدي وصالح الصواف، وفى آخر ربع ساعة من الشوط الثانى أدرك السكة الحديد التعادل بهدفين متتاليين سجلهما محمود مراد وأحمد منصور، وقبل أن تلفظ المباراة أنفاسها الأخيرة سجل عبد الكريم صقر مهاجم الأهلى الصاعد هدف البطولة بعد أن راوغ عددا من مدافعى السكة الحديد قبل أن يضعها داخل الشباك، ليحقق الأهلى الكأس للمرة السابعة فى تاريخه.


مثل الأهلى فى المباراة النهائية كل من: حسن ذهني، عبد المنعم سالم، كامل مسعود، أمين صبري، مصطفى علوانى الكسار، مراد فهمي، لبيب محمود، صالح الصواف، حسين حمدي، عبد الكريم صقر، مصطفى لطيف.


مثل السكة الحديد فى المباراة النهائية كل من: إبراهيم نصر، حسين عبد الشافي، محمود سالم، الديب، أنور عبد الحميد، أحمد عبد الحميد، محمود مراد، بهجت، كامل، عبد الله كامل أندراوس، أحمد منصور، حافظ كاسب.


وتُوج المارد الأحمر بـ43 بطولة دورى عام، و39 لقبا ببطولة كأس مصر، 13 لقب سوبر محلى، 7 ألقاب بطولة السلطان حسين، 16 لقب دورى منطقة القاهرة، لقب واحد كأس الجمهورية العربية المتحدة، لقب واحد من كأس الاتحاد المصرى.


ونجح الأهلى فى الفوز بكأس الكؤوس الأفريقية 4 مرات أعوام 1984 و1985 و1986 و1993، وتوج النادى الأهلى بـ12 لقبا لدورى الأبطال الأفريقى (1982 – 1987 – 2001- 2005 – 2006 – 2008 – 2012 – 2013 – 2020- 2021 – 2023 – 2024)

وحقق المارد الأحمر الكونفدرالية مرة واحدة عام 2014، وتوج بالسوبر الأفريقى 8 مرات أعوام 2002 و2006 و2007 و2009 و2013 و2014 و2020 و2021، وحقق لقب وحيد بكاس الأفرو آسيوية عام 1998، ليتوج المارد الأحمر بـ26 لقبا قاريا حتى الآن.

وعلى مدار تاريخه الطويل جمع النادى الأهلى بين بطولتى الدورى والكأس 18 مرة، كان أولها فى موسم “1948-1949” أول موسم تقام فيه مسابقة الدورى، الذى توج به المارد الأحمر، ونجح أيضا فى الفوز بلقب كأس مصر على حساب الزمالك “فاروق أنذاك” فى الوقت الإضافى “3-1”.

شكرا لكم علي متابعة بوابة المعرفة سنستمر دائما في نشر الأخبار علي مدار الساعة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى