حوادث

نائب برلمانى: المصريون يتطلعون لاستكمال بناء الجمهورية الجديدة

[ad_1]


قال النائب أحمد الخشن، عضو مجلس النواب، إن التاريخ سيقف طويلا أمام  فترة العشر سنوات الماضية التي قضاها الرئيس السيسي في حكم مصر قبل بدء ولاية رئاسية جديدة، وكشف أنه حافظ على الوطن وسط اضطربات داخلية وخارجية عنيفة، بدءا من الفوضى والإرهاب منذ عام 2014 وعقب ثورة 2013 ومرورا بالاضطرابات في المنطقة وفي دول الجوار والقضية الفلسطينية.


وقال الخشن، في تصريح صحفي ، إن السيسي سار بسفينة الوطن بين العواصف وشق لها طريقا واضحا من الاستقرار والأمن والتطلع نحو الجمهورية الجديدة بمشاريع عملاقة وخطط مدروسة، قائلا: هناك كثير من الدول التي وقعت طوال السنوات الماضية وقبلها بعد 2011 ولكن بقت مصر.


ولفت عضو مجلس النواب، إلى أنه لولا قيادة السيسي  الحكيمة للبلاد ما كانت مصر هكذا وكانت قد سقطت في براثن الارهاب والتطرف، مضيفا أن الرئيس انقذ مصر فعلا وحافظ عليها دولة قوية مدنية مستقرة.


وشدد، أن السنوات الماضية شهدت انجازات تتحقق فى مختلف المجالات بداية من الطرق والكباري حتى المصانع والاستثمارات والشراكات الدولية ومع القطاع الخاص والصحة والتعليم والاقتصاد والسياسة، وهى فترة من أهم الحقب التي شهدتها مصر.


واختتم النائب احمد الخشن إنه وقبل أداء الرئيس السيسي القسم لولاية جديدة فإن المصريون يتطلعون لمزيد من الازدهار والاقتصاد واستكمال بناء الجمهورية الجديدة.

[ad_2]
المصدر : اليوم السابع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى