حوادث

أكرم القصاص: الـ 6 سنوات المقبلة فى عهد الرئيس السيسى تبشر بالخير

[ad_1]


أكد الكاتب الصحفى أكرم القصاص، رئيس مجلس إدارة “اليوم السابع”، أن حفل تنصيب الرئيس السيسى بسيط فى مدينة عملاقة بالعاصمة الإدارية، والتى كانت معبرة عن إرادة وقوة الدولة المصرية على مدى السنوات الماضية، والتى هزمت الإرهاب واتخذت مسارات مختلفة للبناء والتنمية تمثل قاعدة إنطلاق فى الاستثمار.


وأضاف الكاتب الصحفى أكرم القصاص، خلال مداخلة للقناة المصرية، أن الرئيس السيسى حدد 7 نقاط مهمة فى كلمته بشكل واضح، وهى التركيز على المجالات المختلفة المتعلقة بالإنتاج الزراعى والصناعى والسياحة، بجانب بناء الإنسان من حيث التعليم والصحة والتأمين الصحى الشامل، واستمرا وتوسع الحزم الاجتماعية، وتكافل وكرامة والمبادرات الرئاسية التى قضت على فيروس سى والعشوائيات.


وأكد الكاتب الصحفى أكرم القصاص، أن التصور العام للرئيس السيسى هو أن يكون الاقتصاد قادر على التعامل بمرونة وقوة مع أى تحديات واردة أو أى أزمات طارئة، كما حدث فى أزمة كورونا وغيرها، لافتا إلى أن الرئيس السيسى حدد فى البداية الأمن القومى، وهو الأهم والأقرب للتنفيذ فيما يتعلق بالدولة المصرية.


ولفت الكاتب الصحفى أكرم القصاص إلى أن الرئيس تعامل بالشراكة مع دول العالم مع الاحتفاظ باستقلال القرار والقدرة على إدارة الملفات باستقلالية كاملة وفى نفس الوقت يصالح الشعب المصرى والدولة، مؤكدا أن الـ 6 سنوات المقبلة فى عهد الرئيس السيسى تبشر بأنها ستكون أفضل بشكل كبير، وتكون فى صالح المواطن وتوفير فرص عمل، وتدشين الجمهورية الجديدة العاصمة الإدارية التى لا تلغى القاهرة بل توسع مجال العاصمة وتضع بصمة كبيرة على العاصمة العريقة والأكثر عراقة فى العالم وهى القاهرة.


وأوضح الكاتب الصحفى أكرم القصاص أن السياسة الخارجية المصرية والأمن القومى المصرى، على مدى السنوات الماضية يؤكد أن هذه السياسة تتواصل بشكل قوى وتدور بنجاح حقيقى وإدراك واضح من مؤسسات الدولة المصرية لمحددات الأمن القومى والقدرة على حمايته بشكل كبير.

[ad_2]
المصدر : اليوم السابع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى