صحة

أستاذ أوعية: المشى يوميًا وتجنب الوقوف الكثير أفضل وقاية من دوالى الساقين



دوالى الساقين مشكلة مزعجة يعانى منها البعض، تؤثر على مظهر الساق الخارجى، وقد يصاحبها الكثير من الأعراض المزعجة التى تسبب الضيق للمريض بها، وعنها قال الدكتور حسام زغلول أستاذ مساعد جراحة الأوعية الدموية كلية طب قصر العيني جامعة القاهرة، وزميل الجمعية المصرية لجراحة الأوعية، خلال تصريحات خاصة لـ”اليوم السابع”، إنها من المشكلات المزعجة التى تظهر على شكل خيوط أو وريد ظاهر على الساق منتفخ بشدة وبارز للخارج و متعرج أيضًا.


 

ووفقًا لدكتور حسام، فإن دوالى الساق قد يصاحبها أعراض ظاهرة منها التورم والانتفاخ الملحوظ فى القدمين، وقد يعانى المريض ليلاً من الشد العضلي المزعج أيضًا.


 


وترجع أسباب الإصابة بدوالى الساق للكثير من العوامل، فقد يكون السبب يعود للتاريخ العائلى للمريض والسبب هنا يكون جينيًا، أو الإصابة بضعف فى أنسجة الجسم بشكل عام لدى البعض، وقد ترجع الأسباب لطبيعة الأوردة فى الجسم أيضًا، وقد يكون هناك عامل يسبب وقف سريان الدم بالاوردة، أو الإصابة بجلطة أو حالة من الانسداد فى الوريد العميق.


وقدم دكتور زغلول مجموعة من أبرز النصائح للوقاية من الإصابة بدوالى الساقين، منها:


– تجنب الخمول وابدأ بالمشى أو الجرى يوميًا لمساعدة جسمك على الحركة ومنع الإصابة بالجلطات والدواللى


 


– اهتم بالجلوس كلما وقفت لفترة طويلة، أو قم بالمشى أو الجرى، ولا تقف لوقت طويل لتعزيز سريان الدم فى الساق بشكل جيد. 


 


– اهتم بإنقاص وزنك الزائد ولا تترك نفسك فريسة للسمنة التى ترفع فرص الإصابة بالدوالى. 


 


– شرب المياه الجيد وبمعدلات جيدة هام للغاية لصحة الإنسان.


 


– اهتم بالحركة وترك الخمول، وإذا لاحظت ظهور الدواللى على ساقيك أعرض نفسك على طبيب مختص ولا تهمل علاجها.


 


 

المصدر : اليوم السابع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى