حوادث

العربى الناصرى: استكمال المرحلة الثانية من الحوار الوطنى يثرى الحياة الحزبية



ثمن محسن جلال نائب الحزب العربى الناصري، استجابة مجلس أمناء الحوار الوطني لدعوة الرئيس عبد الفتاح السيسي، بعقد حوار وطني اقتصادي أكثر عمقا وشمولا، مؤكدا أن استكمال المرحلة الثانية من الحوار الوطني يثرى الحياة الحزبية، وفرصة قوية لجميع القوى السياسية أن تشارك في صناعة القرار والمساهمة في طرح أفكارا تعمل علي مواجهة الأزمة الاقتصادية.


كما ثمن جلال، دعوة مجلس أمناء الحوار الوطني، دعوة الحكومة للمشاركة في الحوار الوطني الاقتصادي، واصفا ذلك بالخطوة الضرورية، من أجل عرض كافة التحديات التي واجهت الحكومة علي أرض الواقع عند مناقشة سياساتها الاقتصادية، كذلك منح الحوار كل ما يلزم من معلومات وتصورات تخص الاقتصاد المصري، الأمر الذي يساهم في الوصول إلي رؤي واقعية، قابلة للتنفيذ علي أرض الواقع.


وقال محسن جلال نائب رئيس الحزب العربى الناصرى، إن الحوار الوطني يحمل مسئولية وطنية كبيرة تتمثل في صياغة رؤي اقتصادية جديدة ومختلفة تناسب الأوضاع الاقتصادية الحالية، وما يحيط بها من أحداث عالمية وإقليمية ذات تأثير مباشر على الاقتصاد المصري، 


ووأضاف أن مجلس أمناء الحوار حريص على استكمال الحوار الوطني لمناقشة القضايا المتبقية إلى جانب الحوار الاقتصادي، كذلك تحديد جلسات قريبة لمناقشة تشريعات الحبس الاحتياطي والحبس في قضايا النشر والإبداع، الأمر الذي يحقق مطلب رئيسي اجتمعت عليه القوى السياسية والوطنية المشاركة في الحوار الوطني في مرحلته الأولي، مؤكدا على جدية الدولة في التعامل مع مخرجات الحوار الاجتماعية والسياسية والاقتصادية.


 

المصدر : اليوم السابع

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى