صحة

لماذا يزداد خطر السكتة الدماغية فى الصيف؟ 5 نصائح للوقاية


ضربة الشمس هي أشد أنواع الإصابات الحرارية وتعتبر حالة طبية طارئة، وهناك علاقة بين الصيف وزيادة خطر الإصابة بالسكتة الدماغية، ومن الضروري أن تكون على دراية بالمخاطر المحتملة المرتبطة بزيادة مستويات الحرارة والنشاط، و من خلال اتخاذ التدابير الوقائية واليقظة لعلامات الإصابة بالسكتة الدماغية، يمكنك تقليل المخاطر وفقا لما نشره موقع onlymyhealth.


فيما يلي بعض الأسباب التي تجعل الصيف مرتبطًا بزيادة خطر الإصابة بالسكتة الدماغية:


1. الجفاف


يمكن أن يؤدي الطقس الحار إلى زيادة فقدان السوائل من خلال التعرق، مما قد يؤدي إلى الجفاف إذا لم يتم تعويضه بشكل كافٍ. يمكن أن يؤدي الجفاف إلى زيادة سماكة الدم، مما يجعله أكثر عرضة للتجلط، مما يزيد من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية.


2. الإجهاد الحراري


يمكن أن يؤدي التعرض لدرجات الحرارة المرتفعة إلى الضغط على الجسم، خاصة بالنسبة للأفراد الذين يعانون من حالات صحية كامنة مثل ارتفاع ضغط الدم أو مرض السكري أو أمراض القلب. يمكن أن يؤدي الإجهاد الحراري إلى زيادة ضغط الدم والضغط على القلب، وهي عوامل خطر الإصابة بالسكتة الدماغية.


3. زيادة النشاط البدني


يكون العديد من الأشخاص أكثر نشاطًا خلال أشهر الصيف، ويشاركون في الأنشطة الخارجية مثل الرياضة أو البستنة أو العمل في الفناء. يمكن أن يؤدي المجهود البدني المكثف والمفاجئ، خاصة في الطقس الحار، إلى حدوث سكتة دماغية، خاصة لدى الأفراد الذين يعانون من أمراض القلب والأوعية الدموية الموجودة مسبقًا.


4. التغيرات في النظام الغذائي


غالبًا ما تتضمن العطلات والتجمعات الصيفية تغييرات في النظام الغذائي، بما في ذلك استهلاك الأطعمة الغنية بالدهون والصوديوم، والتى يمكن أن تساهم افي حدوث حالات مثل السمنة وارتفاع ضغط الدم وارتفاع نسبة الكوليسترول، وكلها عوامل خطر للسكتة الدماغية.


5. تلوث الهواء


يمكن أن تشهد أشهر الصيف مستويات متزايدة من تلوث الهواء، وخاصة في المناطق الحضرية. تم ربط التعرض للملوثات مثل الجسيمات والأوزون بزيادة خطر الإصابة بالسكتة الدماغية وغيرها من أمراض القلب والأوعية الدموية.


لتقليل خطر الإصابة بالسكتة الدماغية خلال أشهر الصيف، من الضروري ما يلي:


حافظ على رطوبة جسمك عن طريق شرب الكثير من الماء، خاصة في الطقس الحار.

تجنب التعرض لفترات طويلة للحرارة الشديدة وابحث عن الظل أو تكييف الهواء عند الضرورة.

الحفاظ على نظام غذائي صحي منخفض في الصوديوم والدهون المشبعة واستهلاك الكحول المعتدل.

مراعاة مستويات النشاط البدني وتجنب المجهود المفرط، خاصة في الطقس الحار.

مراقبة ضغط الدم ومستويات الكوليسترول وعوامل الخطر الأخرى للسكتة الدماغية بانتظام.


اطلب العناية الطبية الفورية إذا شعرت بأعراض السكتة الدماغية، مثل الضعف المفاجئ أو التنميل أو الارتباك أو صعوبة التحدث.


 

شكرا لكم علي متابعة بوابة المعرفة سنستمر دائما في نشر الأخبار علي مدار الساعة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى